تلين العظام

يشير لين العظام إلى لين ملحوظ في عظامك، وغالبًا ما يحدث بسبب نقص حاد في فيتامين (د). ويمكن أن يؤدي لين العظام لدى الأطفال والشباب المصابين بلين العظام إلى الانحناء أثناء النمو، وخاصة في عظام الساقين الحاملة للوزن. ويمكن أن يؤدي لين العظام عند كبار السن إلى كسور.

ويتضمن علاج لين العظام توفير ما يكفي من فيتامين (د) والكالسيوم، وكلاهما ضروري لتقوية العظام وزيادة صلابتها، وعلاج الاضطرابات التي قد تسبب هذه الحالة.

الأعراض

عندما يكون لين العظام في مراحله المبكرة، قد لا تظهر عليك أعراض، على الرغم من أن علامات تلين العظام قد تظهر في الأشعة السينية أو في اختبارات التشخيص الأخرى. مع تقدم تلين العظام، قد تصاب بألم في العظام وضعف في العضلات.

غالبًا ما يؤثر الألم الخفيف المؤلم المصاحب لتلين العظام على أسفل الظهر والحوض والوركين والساقين والأضلاع. قد يكون الألم أسوأ في الليل أو عندما تضغط على العظام. نادرًا ما يتم تخفيف الألم تمامًا عن طريق الراحة.

يمكن أن يتسبب انخفاض التوتر العضلي وضعف الساق في المشية المتهادية ويجعل المشي أبطأ وأكثر صعوبة.

الأسباب

ينتج تليُّن العظام عن خلل في عملية نضج العظام. يحتاج جسمك لبناء عظام قوية إلى عنصري الكالسيوم والفوسفات. وقد تصاب بتليُّن العظام إذا لم يحتوي نظامك نظامك الغذائي على ما يكفي من هذه المعادن أو إذا لم يمتصها جسمك بشكل صحيح. ويمكن أن تحدث هذه المشكلات للأسباب التالية:

  • نقص فيتامين D.يؤدي ضوء الشمس إلى إفراز جلدك فيتامين D. وعادةً ما يتوفر فيتامين D الغذائي من الأطعمة المضاف إليها الفيتامين، مثل حليب البقر.

قد يكون الأشخاص الذين يعيشون في مناطق محدودة التعرض لضوء الشمس أو الذين يتعرضون لأشعة الشمس بكميات قليلة أو الذين يتبعون نظامًا غذائيًا يحتوي على نسبة منخفضة من فيتامين D عُرضة للإصابة بتليُّن العظام. ويعدّ نقص فيتامين D السبب الأكثر شيوعًا لتليُّن العظام في جميع أنحاء العالم.

  • عمليات جراحية معينة.عادة ما تفتت المعدة الطعام لإفراز الكالسيوم والمعادن الأخرى التي تمتصها الأمعاء الدقيقة. وتتعطل هذه العملية إذا خضعت لعملية جراحية لاستئصال جزء من معدتك أو استئصالها كلها، أو لتجاوُز أمعائك الدقيقة، ما قد يؤدي إلى نقص في فيتامين D والكالسيوم.
  • الداء البطني.اضطراب مناعي ذاتي يمكن أن تتلف فيه الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين – وهو بروتين موجود في القمح والشعير والجاودار – بطانة أمعائك الدقيقة. وفي هذه الحالة لا تمتص بطانة الأمعاء الدقيقة التالفة العناصر المغذية جيدًا، ما قد يؤدي إلى نقص في فيتامين D والكالسيوم.
  • اضطرابات الكلى أو الكبد.تشارك هذه الأعضاء في تنشيط فيتامين D في جسمك. وقد تؤثر مشكلات الكلى أو الكبد في قدرة جسمك على إنتاج فيتامين D.
  • الأدوية.قد تسبب بعض الأدوية المستخدمة لعلاج النوبات المَرَضية مثل الفينيتوين (ديلانتين، فينيتيك) والفينوباربيتال نقصًا حادًا في فيتامين D وتليُّن العظام.

عوامل الخطر

يتفاقم خطر لين العظام في الأشخاص الذين لا يحصلون من نظامهم الغذائي على مقدار كافٍ من فيتامين D ولا يتعرضون كثيرًا للشمس، مثل كبار السن ومن لا يستطيعون الخروج من منازلهم ونزلاء المستشفيات.

المضاعفات

إذا كنت مصابًا بداء تلين العظام، فمن المرجح أن تكون معرضًا لكسر العظام، خاصةً تلك الموجودة في الضلوع والعمود الفقري والساقين.

العلاج

لحسن الحظ، يمكن أن يؤدي الحصول على ما يكفي من فيتامين D، من خلال المكملات الغذائية التي تؤخَذ عن طريق الفم لعدة أسابيع إلى شهور، إلى علاج لين العظام. للحفاظ على مستويات فيتامين D الطبيعية في الدم، من المرجح أنه سيتعين عليك الاستمرار في تناول المكملات الغذائية.

قد يوصي مزود الرعاية الصحية أيضًا بزيادة تناولك للكالسيوم أو الفوسفور، إما من خلال المكملات الغذائية أو النظام الغذائي. وغالبًا ما يساعد علاج الحالات التي تؤثر على أيض فيتامين D، لتحسين مؤشرات لين العظام وأعراضه في مركز العمران ننصح بالعلاجات التالية:

المعالجة بالترددات الراديوية Pulsed radiofrequency

المعالجة بحقن البوتوكس

المعالجة بالابر الصينية

المعالجة بالاوزون

حقن البرولوثربي Prolotherapy

سباينمد SpineMED® system

سيكما Sigma

تحفيز مغناطيسي عبر الجمجمة Repetitive transcranial magnatic stimulation (rTMS)

تحفيز كهربائي عبر الجمجمة Transcranial direct current stimulation (tDCS)

حقن الستيرود

  • حقن نقاط الزناد
  • حقن فوق الجافية

العلاج الفيزيائي (العلاج الطبيعي)

 

 

 

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
YouTube
LinkedIn
Share
Instagram